منتدى عشاق هازال كايا


 
الرئيسيةس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حذارئ الغيبة تأكُل الحسنات وتُفسِد الأخلاق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
N i h a l
مؤسسة الموقع
مؤسسة الموقع
avatar

انثى

الاسد

القرد

عدد المساهمات : 42

العمر : 25

الموقع : Lebanon

تعاليق : دمعه تسيل و شمعه تنطفي و العمر بدونك يختفي و من دونك قلبي ينتهي

تاريخ التسجيل : 27/12/2011


مُساهمةموضوع: حذارئ الغيبة تأكُل الحسنات وتُفسِد الأخلاق   الأربعاء ديسمبر 28, 2011 4:13 pm

-روى
البخاري أنّ سهل بن سعد قال: قال النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم: ''مَن
يضمَن لي ما بين لِحْيَيْهِ وما بين رجليه أضمَن له الجنّة'' والمعنى: مَن
أدّى الحق الّذي على لسانه من النُّطق بما يجب عليه أو الصمت عمّا لا
يعنيه.

- فيا مَن يذكُر أخاه المسلم بما يكْرَه
أن يذكُر به، ويا مَن غفل عن خطر اللِّسان وعظيم جرمه، ألَم تسمَع تحذير
الله سبحانه وتعالى من الغيبة في قوله عزّ وجلّ: ''وَلاَ يَغْتَبْ بَعْضكُم
بعضاً أيُحِبُّ أحدُكُم أنْ يأكُلَ لَحْمَ أخِيهِ مَيِّتاً
فَكَرِهْتُمُوهُ' ، فهل هناك أبشع من أكل لحم الميت من البشر؟ وليس هذا
فحسب، بل قال بعض أهل العلم إنّ مَن لمْ يَتُب من الغيبة كان ظالماً
لإخوانه الّذين اغتابهم بالعدوان عليهم وظالماً لنفسه بتعريضها لعقاب الله
سبحانه وتعالى.
-يا مَن يتطاول على أعراض النّاس ليلاً ونهاراً، سرًّا
وجهاراً.. ويا مَن نسي قول الله تعالى: ''ما يلفَظُ مِن قولٍ إلاّ لديْهِ
رقيبٌ عتيدٌ''
-وعن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ النّبيّ صلّى الله عليه
وسلّم قال: ''إنّ العبد ليتكلَّم بالكلمة ما يتبيّن فيها يزل بها في النّار
أبعد ممّا بين المشرق''. ألَمْ تعلَم أنّ الذَّنْبَ لا ينسى وأن الديَّان
لا يموت، تذكّر أنّك صاحب تجارة خاسرة وبضاعة فاسدة، لأنّك تخسَر دينَك
وحسناتك، وتُعطيها رغماً عنك إلى مَن اغْتَبْتَ مِن عباد الله، فإن لم تكن
لك حسنات أخذتَ عنهُ سيّئاته والعياذ بالله.
-ولقد كان عمرو بن العاص
يسير مع أصحابه، فمَرَّ على بغل ميت قد انتفخ، فقال: والله لأنْ يأكل أحدكم
من هذا حتّى يملأ بطنه خيرٌ من أن يأكل لحم مسلم. وكان سفيان الثوري يقول:
إيّاك والغيبة، إيّاك والوقوع في النّاس فيهلك دينك. وسَمِع عليّ بن
الحسين رجلاً يغتاب فقال: إيّاك والغيبة فإنّها إدام كلاب
النّاس.............................والله يحفظنا وشكرا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ghali14.yoo7.com
 
حذارئ الغيبة تأكُل الحسنات وتُفسِد الأخلاق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عشاق هازال كايا :: الاقسام العامة :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: